مجلس جماعة بني ملال يعرض أمام السيد محمد دردوري والي جهة بني ملال خنيفرة و عامل إقليم بني ملال برنامج تنمية بني ملال الكبرى.

مجلس جماعة بني ملال يعرض أمام السيد محمد دردوري والي جهة بني ملال خنيفرة و عامل إقليم بني ملال برنامج تنمية بني ملال الكبرى.

عن بلاغ مصلحة الاتصال والاعلام بولاية جهة بني ملال -حنيفرة

برنامج تنمية بني ملال الكبرى، هو موضوع الاجتماع الذي ترأسه محمد دردوري والي جهة بني ملال-خنيفرة وعامل إقليم بني ملال يوم الجمعة 27 ابريل 2018 بمقر الولاية، بحضور رئيس جماعة بني ملال بمعية طاقمه التقني، رؤساء المصالح الخارجية ورؤساء الأقسام المعنية بالولاية .

وقد تمحور هذا البرنامج حول المجالات الإجتماعية والاقتصادية والبيئية والثقافية والرياضية. وفي هذا الإطار أكد والي الجهة على إعطاء الأولية لمداخل المدينة، خاصة مدخلي مراكش وتادلة، وإعطاء الأسبقية لتهيئة مجاري المياه والوديان التي تخترق المدينة. كما أكد على ضرورة انجاز الدراسات الهندسية لجميع المشاريع سواء المتعلقة بالمراكز التجارية او المرافق الاجتماعية والرياضية وغيرها. وأعطى والي الجهة تعليماته من اجل وضع مقاربة للحفاظ على أشجار الزيتون وإحداث مركب ثقافي بمواصفات عالية.

وتهم هذه المجالات المشاريع التالية :

المجال الاجتماعي : البنية الطرقية ، إعادة تأهيل ساحات شارع محمد الخامس، تأهيل الإنارة العمومية ، التعمير واعداد التراب، توسيع المقبرة الإسلامية ، بناء مقر الجماعة، تهيئة الملحقات الإدارية ، بناء النادي الاجتماعي لعمال وموظفي الجماعة.

المجال الاقتصادي : تنمية المجازر الجماعية ، بناء سوق الجملة للخضر والفواكه ، نقل الحرفيين وبعض بائعي أجزاء السيارات المستعملة، احداث سويقات نموذجية، احداث مركز تجاري ، تحويل وبناء المحطة الطرقية الجديدة.

المجال البيئي : حماية المدينة من الفياضانات ، المساحات الخضراء ، تأهيل مطرح النفايات، التطهير السائل .

المجال الثقافي : رد الاعتبار للمدينة القديمة، احداث المعهد الجهوي للموسيقى و فن الكوريغرافيا، تأهيل سينما “فوكس” بعدما تم إقتناءها ، احداث مسرح كبير.

المجال الرياضي : تأهيل وإعادة تهيئة المسبح البلدي، اعادة تهيئة ملعب العامرية، إعادة تهيئة الملعب الشرفي، احداث مركب رياضي، احداث مسابح القرب، احداث ملاعب القرب.


جميع الحقوق محفوظة لجماعة بني ملال © 2018